حاليا أنت تتصفح

أرشيف التصنيف: مقالات

gazdeschiste

 البديل (5) : الغاز الصخري: هل هو الحل؟  

لا يتعلق اهتمام الحكومة الجزائرية بالغاز الصخري بأزمة انهيار أسعار البترول ولا بالمشكلة التمويلية الضاغطة التي من أجلها اتجهت إلى التمويل غير التقليدي. لقد تَشكّل هذا الاهتمام لأسباب أخرى أعمق من ذلك، لقد كان الدافع إلى خيار الغاز الصخري شعور النخبة الحاكمة بأن المشكلة الطاقوية الأساسية ليست هبوط أسعار البترول والغاز (المزيد…)

05

دائرة الهداية ودائرة القيادة : أو عالم الدعوة وعالم السياسة.

دائرة الهداية: هي دائرة الدعوة والتربية والإيمان والرسالة، ٠٠وعدد من فيها سيبقى قليلا إلى يوم الدين يقول الله تعالى :((وما أكثر الناس ولو حرصت بمؤمنين))يوسف103 ،٠ بل إن أكثر المؤمنين فيهم دخن (( وما يؤمن أكثرهم بالله إلا وهم مشركون٠))يوسف 106.، وهذه الفئة ستبقى موجودة بإرادة الله ورعايته لكي تبقى الحياة، فما استمرار الدنيا إلا من أجلهم على قلتهم، وحينما يأتي ميعاد نهاية هذا العالم السفلي يأخذ الله آخر واحد منهم ((لا تقوم الساعة إلا على شرار الخلق عند الله)) حديث صحيح رواه الحاكم. ولا نطيل الحديث عن هذه الدائرة لأن الذين أكتب لهم هذا المقال يعرفونها جيدا، وقد اكتفيت بالإشارة إلى هذا المعنى المهم الذي لا يعرفه أكثرهم. (المزيد…)

04

السيناريوهات المستقبلية في الجزائر ورؤيتنا لتخطي الأزمة “04”

السيناريوهات المستقبلية:

عرضت في المقال السابق الحلول السياسية التي نقترحها ضمن سلسلة مقالات تتعلق بالسيناريوهات المستقبلية ورؤيتنا لتخطي الأزمة التي توشك الجزائر أن تتعثر فيها على الأصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية وربما الأمنية، وعلى أساس هذه الرؤية وحظوظها في التجسيد على أرض الواقع يمكننا أن نرسم توقعات مستقبل الجزائر بعد الانتخابات التشريعية وفق هذه السيناريوهات الثلاثة:

02

السيناريوهات المستقبلية في الجزائر ورؤيتنا لتخطي الأزمة “02”

ـ آفاقنا المفتوحة:
إن آفاق الخير والبر والبشر أمام الجزائريين واسعة مفتوحة ممتدة. وإن بعد الفجر الكاذب فجر صادق بحول الله. رغم الفساد والتبذير وقلة الرشد. لا تزال إمكانيات الجزائر ضخمة كبيرة، تستطيع الجزائر أن تصنع نهضتها بلا بترول ولا غاز. إن ما في الجزائر من الإمكانيات والمقدرات أعظم بكثير مما كان لديها وما عند غيرها من البترول والغاز. غير أن استغلال هذه الخيرات يتطلب فكرا جديدا، وثقافة جديدة، ونمطا جديدا للحكم والإدراة والتسيير. (المزيد…)

sur

بيان بخصوص مأساة حلب

إن ما يحدث في حلب جريمة ضد الإنسانية غير مسبوقة ومحرقة لا مثيل لها في التاريخ المعاصر تتحمل مسؤوليتها ووزرها كل أطراف اللعبة الدولية في سوريا وعلى رأسها الدول الكبرى والقوى الإقليمية المباشرة للإجرام والمتآمرة من وراء الستار وكذا أعضاء مجلس الأمن ومنظمة الأمم المتحدة وكل المنظمات الحكومية وغير الحكومية في العالم، هؤلاء الذين يتفرجون على المأساة دون تحريك ساكن، خلافا لمواقفهم بخصوص أحداث أقل فداحة من هذه في مناطق أخرى من العالم. (المزيد…)

11-december-3

11 ديسمبر: حينما تتعثر النخبة يصحح الجمهور المسار.

جاءت مظاهرات 11 ديسمبر ضمن سياق نستخلص منه درسا كبيرا في كفاحنا السياسي.
جاء المستوطنون وجنرالاتهم في الجزائر المحتلة بالجنرال ديغول سنة 1958 ليحكم فرنسا من جديد ويخلصهم من ثورة المجاهدين الجزائريين التي شملت كل الجزائر بعد عمليات فك الخناق على الأوراس في 20 أوت 1956 . (المزيد…)